لماذا تشكل الحلاقه رعبا للطفل

    شاطر
    avatar
    ضى القمر
    اداره عامه
    اداره عامه

    عدد المساهمات : 1724
    تاريخ التسجيل : 26/05/2010
    العمر : 25

    لماذا تشكل الحلاقه رعبا للطفل

    مُساهمة من طرف ضى القمر في الأحد سبتمبر 19, 2010 1:56 pm

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :


    يعاني بعض الاطفال خوفا ً شديدا ً من الحلاق وعملية الحلاقة ،

    ويرفضون رفضا ً قاطعا ً الذهاب اليه الا بعد محاولات مضنية من

    قبل الاهل

    فما سبب هذه الحالة عند الاطفال ؟



    يصاب بعض الأطفال بالرعب عند رؤيتهم مقص الحلاق ، اذ يشعر


    الطفل انه يتعرض للعقاب ، اذ عليه الجلوس لفترة طويلة بدون حراك


    ، ويربط حول عنقه لباس الحلاقة الذي قد يشعره بالاختناق ،




    بالاضافة الى شكل كل من المقص والموس التي تمثل القطع والجرح ،


    وهنا يخاف الطفل من حدوث هذا الامر له .


    ويحاول الطفل ان يتخلص من الوضع الذي هو فيه بكل السبل


    الممكنة ومنها الصراخ والبكاء


    لايجب تهديد الطفل بأخذه الى الحلاق عند قيامه بسلوك غير سوي

    ، اذ ان هذا يولد لديه عقدة من الحلاق ، ويجعل نظرته ِ اليه نظرة

    خوف وريبة ، باعتباره شخصا ً مخيفا ً .



    ومن المحبذ لعب لعبة الحلاق مع طفلك في المنزل عبر تمثيل دور


    الحلاق بالتناوب بينك وبينه ، وذلك بأعطائه مشطا ً ومقصا


    بلاستيكيا ً وزجاجة لرش الماء ومن الممكن ايضا ً استخدام جهاز

    يطلق صوتا ً مرتفعا ً شبيها ً بما يراه في صالون الحلاقة ، وذلك من


    أجل استكمال الجو وتعويد أذن الطفل وحواسه الأخرى على التعامل

    مع متطلبات الحلاقة




    وينصح أيضا بأن تكون المرة الاولى زيارة استكشافية بدون المساس

    بشعره ، ويمكن للأهل ان يشرحوا له بكلمات بسيطة يفهمها ، ان


    الحلاقة لن تؤذيه ، وبأنه سيصبح جميلا ً بعدها ، فمن السهل افهام

    الطفل هذه الامور ، لأن لديه قابلية لأخذ أي معلومات واستيعابها

    ، ولكن بطريقة مناسبة وبلغة يفهمها



    ما الأمور التي قد تشجع الطفل على الحلاقة وتلغي الخوف من داخله ِ ؟

    ينصح الأب بتحديد موعد حلاقته مع موعد حلاقة الطفل ، أو اذا

    كان لدى الطفل اخوة أكبر منه ، يحبذ أن يراهم وهم يحلقون قبله ،

    حتى يتآلف مع عملية الحلاقة ، وبهذه الطريقة فان اباه واخوته

    خرجوا سليمين ولم يلحق بهم أي أذى من مقص الحلاق أو موسه ،


    كما ويمكن للأم في حال مرافقتها لطفلها ، أن تجلس الى جانبه وتقص

    عليه قصة تلهيه عن عملية الحلاقة ، وتصرف ذهنه الى أبطال


    روايته المفضلين ، وبهذه الطريقة يبقى هادئا ً وساكتا ً في مكانه .


    وفي حال عدم تجاوب الطفل مع أية طريقة من الطرائق على الاهل


    ان ينسحبوا من جانبه الى غرفة مجاورة ، وهنا يوقف الطفل


    صراخه ويستسلم لقدره ، ويستحسن شراء نوع من الحلوى يفضله ،

    واعطاؤه للحلاق سرا ً ليقدمه له بعد انهائه الحلاقة ، فذلك يشجع


    الطفل على العودة الى صالون الحلاقة مرة ثانية


    _________________
    حكايات كتيرة بتنتهى وتبدأ حكايات..وسنين كتيرة ف عمرنا بتعدي ساعات
    اوقات بتبقى ذكريات وبتتنسي ..بس اللى عمره مايتنسي احلى الاوقات

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أكتوبر 15, 2018 7:16 am